أضخم أربع حضارات آمنت بالحياة بعد الموت

1080 views

الحضارات القديمة ، مصطلح يشير إلى الحضارات التي كانت موجودة في العالم القديم (إفريقيا – آسيا – أوروبا) قبل اكتشاف قارة أمريكا، وقد استطاعت تلك الحضارات أن تترك بصمتها عن طريق تطورها الواسع في مجال العلوم والفنون وتطور المجتمعات.

وأهم التطورات التي أبرزتها حضارات العالم القديم هي العمارة، وأهمها الأهرامات المصرية التي صنفت ضمن عجائب الدنيا السبعة القديمة، معبد الإلهة أثينا، حدائق بابل المعلقة، الكولوسيوم، تاج محل، سور الصين العظيم، والكثير من الأبنية والتحف المعمارية، وكذلك براعتهم وتطورهم الملموس في الفنون المتعددة كالرسم والنحت والمسرح القديم.

images 25 antique 1

لا يقتصر لفظ حضارة على التحضر والتطوّر الصناعي والتكنولوجي الحديث الذي عرفته الشعوب حديثًا، بل يشتمل على كل الشعوب التي عاشت على وجه الأرض منذ بدء الخليقة، وتمكّنت من التأقلم مع الظروف البيئية والاجتماعية المختلفة التي أحاطت بها، واستطاعت الصمود والبقاء ضمن مجموعات كبيرة من الناس لفترة طويلة من الزمان، ممّا ساهم في حدوث التطور الذي يعيشه الجنس البشري الآن، وتختلف كلّ حضارة عن أخرى بالعادات والتقاليد والمعتقدات الخاصّة بها، بالإضافة إلى تفردها في جانب معيّن من جوانب الفن أو العلم أو الأدب.

في هذا التقرير، نتعرف معكم عن قرب إلى بعض أشهر حضارات العالم القديمة التي آمنت بالبعث بعد الموت وبالحياة الآخرة.

الحضارة المصرية القديمة

images 19

أهرامات الجيزة – إحدى عجائب الدنيا السبعة سابقًا

واحدة من أقدم الحضارات في العالم، والتي ألهمت خيال العلماء والكتاب والمؤرخين لعدة قرون، تركزت تلك الحضارة على ضفاف نهر النيل، واستمدت نجاحها وشهرتها واستمراريتها لسنوات طويلة من قدرتها على التكيف مع ظروف وادي النيل القاسية، فقد كان المصريون القدماء يملكون القدرة على التنبؤ بموعد الفيضانات وابتكار الطرق للسيطرة على أضراره وتسخيره في إنتاج المحاصيل الزراعيّة الوافرة، وأسهم ذلك في التنمية الاجتماعية والثقافية.

اسم “مصر” يأتي من اليونانية “إيجيبتوس”، كان النطق اليوناني للاسم المصري “هوت – كا – بتاح” (قصر روح بتاح)، أما بالنسبة للمصريين أنفسهم، فقد كانت بلادهم تعرف ببساطة باسم “كيمت” الذي يعني “أرض سوداء” وسميت بذلك نسبة إلى التربة الغنية الداكنة اللون على طول نهر النيل حيث بدأت المستوطنات الأولى، في وقت لاحق، كانت البلاد تعرف باسم مصر التي تعني “البلد”.

images 26

قناع الملك توت عنخ آمون

ازدهرت مصر منذ آلاف السنين “من 8000 قبل الميلاد إلى 30 قبل الميلاد” كدولة مستقلة، وكانت ثقافتها مشهورة بالتقدم الثقافي الكبير في كل مجال من مجالات المعرفة الإنسانية، من الفنون إلى العلوم إلى التكنولوجيا والدين، كما أثْرت الآثار المصرية القديمة وعظمة الثقافة المصرية العديد من الحضارات القديمة، ومن بينها اليونان وروما .

كانت الشمس هي الإله الرئيسي الذي يمثل مروره عبر السماء الدورة الأبدية للميلاد والموت، وكان يُنظر إلى الفراعنة على أنهم آلهة أو ممثلون إلهيون على الأرض ويتم إقامة المراسم من أجل تنصيبهم كآلهة، وبعد وفاتهم، ينضموا إلى الآلهة في عالم ما بعد العالم.

بدأت الحضارة المصرية تقريبًا في 3150 ق.م، عندما وحد الملك مينا مصر العليا والسفلى، وتطورت بعد ذلك على مدى الثلاث ألفيات اللاحقة

كما اعتقد المصريون أن الجسد والروح لهما أهمية في الوجود الإنساني وفي الحياة والموت، وقد صممت ممارساتهم الجنائزية مثل التحنيط والدفن في المقابر، من أجل مساعدة المتوفى في العثور على طريقه في عالم ما بعد العالم، وكانت المقابر مليئة بالأغذية والأدوات والأدوات المنزلية والكنوز – كل ضروريات الحياة – لضمان عودة الروح إلى الجسم، ومن أجل أن يعيش المتوفى في راحة وسعاة في العالم الآخر.

Ancient Egypt 01

بدأت الحضارة المصرية تقريبًا في 3150 ق.م، عندما وحد الملك مينا مصر العليا والسفلى، وتطورت بعد ذلك على مدى الثلاث ألفيات اللاحقة، وضمت تاريخيًا، سلسلة من الممالك المستقرة سياسيًا، يتخللها فترات عدم استقرار نسبي تسمى الفترات المتوسطة.

واستغل الفراعنة المعادن الموجودة في المنطقة والصحراء المصرية في تنظيم عملية البناء الجماعي، بالإضافة إلى إنشاء الكثير من المشاريع الزراعية والتجارية، وتعزيز القوة العسكرية للدفاع عن أنفسهم ضد أي اعتداء خارجي، بالإضافة إلى ابتكارهم لنظام كتابة مستقل، لتأكيد الهيمنة “الفرعونية” على باقي البلاد.

ومن أهم إنجازاتهم والتي ما زالت آثارها باقية حتى يومنا هذا وتشهد على زخم تلك الحضارة وعراقتها الأهرامات والمسلات والمعابد، بالإضافة للعلوم الطبية وأنظمة الري وتقنيات الإنتاج الزراعيّة وغيرها الكثير.

أوانٍ فخارية من مصر القديمة

أوانٍ فخارية من مصر القديمة

كان تنظيم تلك الأنشطة وتحفيزها يتم من خلال نخبة من البيروقراطيين والزعماء الدينيين والإداريين تحت سيطرة الفرعون الذي حرص على التعاون والوحدة بين المصريين في سياق نظام محكم للمعتقدات الدينية.

بلغت مصر القديمة ذروة حضارتها في عصر الدولة الحديثة، وبعد ذلك دخلت البلاد في فترة انحدار بطئ، هوجمت مصر في تلك الفترة من قبل العديد من القوى الأجنبية، وانتهى حكم الفراعنة رسميًا حين غزت الإمبراطورية الرومانية مصر وجعلتها إحدى مقاطعاتها.

تركت مصر القديمة إرثًا عظيمًا، ونُسخت وقُلدت الحضارة والفن والعمارة المصرية على نطاق واسع في العالم، ونُقلت آثارها إلى بقاع بعيدة من العالم

تابوت لمومياء طائر أبو منجل
مومياء الطائر ابو منجل

تركت مصر القديمة إرثًا عظيمًا، ونُسخت وقُلدت الحضارة والفن والعمارة المصرية على نطاق واسع في العالم، ونُقلت آثارها إلى بقاع بعيدة من العالم، كما ألهمت الأطلال والبقايا خيال الكتاب لعدة قرون، وأدت اكتشافات في مطلع العصر الحديث عن آثار وحفريات مصرية إلى أبحاث علمية للحضارة المصرية تجلت في علم أُطلق عليه علم المصريات، ومزيدًا من التقدير لتراثها الثقافي في مصر والعالم.

الحضارة الصينية القديمة

Ancient China

لقد دامت هذه الإمبراطورية أربعة آلاف عام دون أن يطرأ عليها تغير يذكر في القوانين أو العادات أو اللغة أو في أزياء الأهلين، وإن نظام هذه الإمبراطورية لهو في الحق خير ما شهده العالم من نظم”  فولتير

تعد حضارة الصين واحدة من أقدم الحضارات في العالم، ليس في آسيا وحدها ولكن في حضارات العالم أجمع، حيث نشأت الحضارة الصينية في العديد من المراكز الإقليمية عبر قرى النهر الأصفر ونهر يانغتزي في العصر الحجري الحديث، ويعد البحر الأصفر مهد هذه الحضارة، ومن أهم مكونات هذه الحضارة العريقة الأدب والموسيقى والفنون البصرية وفنون الدفاع عن النفس والمأكولات والدين وغيرها.

واسم “الصين” أتى من اللغة السنسكريتية سينا مشتقًا من اسم اسرة تشين الصينية، والتي تعني “الذقن”، وتم ترجمتها إلى “سين” من قبل الفرس، ثم  أصبحت لاحقًا “الصين الشعبية” بسبب التجارة على طول طريق الحرير من الصين إلى بقية العالم.

بدأت مملكة تشو hلرضوخ للضغوط الخارجية والداخلية في القرن الثامن قبل الميلاد، وتم تقسيم المملكة في النهاية إلى دول صغيرة، بدءًا من فترة الربيع والخريف وحتى الوصول إلى التغير الكامل في حقبة الممالك المتحاربة

الرومان واليونانيون عرفوا هذه البلاد باسم “سيريس” أي “الأرض التي يأتي من الحرير”، ماركو بولو المستكشف الشهير هو من عرّف الصين إلى أوروبا في القرن الثالث عشر ميلاديًا، وأشار إليها باسم “كاثاي” أي الأرض في لغة الماندرين الصينية، كما يعرف البلد باسم “تشونج قوه” يعني “الدولة المركزية” أو “الإمبراطورية الوسطى”.

وعاش بيكين مان، وهي حفريات لجماجم اكتشفت فى عام 1927 م بالقرب من بكين، في المنطقة الواقعة بين 700 ألف عام و200 ألف سنة، وعاش يوانمو مان الذي عثر على رفاته في يوانمو عام 1965م، قبل 1.7 مليون سنة.

homo erectus peking man smalldynamiclead dynamic lead slide

جماجم إنسان بكين في المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي

والأدلة التي كُشفت مع هذه الاكتشافات، تبين أن هؤلاء السكان كانوا يعرفون في وقت مبكر كيفية تطوير الأدوات الحجرية واستخدام النار، كما أن الأدلة القوية التي توفرها الاكتشافات الأخرى تثبت وجود سلالة قديمة جدًا من البشر في الصين، كانوا على مستوى عالٍ من التطور، ومن الأمثلة على ذلك قرية بانبو – وهي قرية من العصر الحجري الحديث سُكنت بين 4500 و3750 قبل الميلاد وتضم 45 منزلاً – بالقرب من مدينة شيان، التي اكتشفت في عام 1953م، وفيها وُجِد خندق محاط بالقرية، من أجل الحماية من الهجوم، كما وُجِد كهوف من صنع الإنسان تحت الأرض استُخدمت لتخزين الأغذية، وتصميم قرية بانبو والقطع الأثرية التي اكتشفت هناك مثل الفخار والأدوات، تقدم دليلاً ملموسًا على مدى التقدم الذي كان موجودًا آنذاك.

قبل ممكلة شانج، كان الشعب يعبد العديد من الآلهة، مع إله واحد هو شانجتي. ويعتبر شانجتي “السلف الكبير”، المسؤول عن النصر في الحروب والزراعة والطقس والحكم العادل

مواضيع مشابهة

اترك رد

error: آسف عزيزي المقالات متعوب عليها